منتديات نبع القيقبة
عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة
التسجيل سهل جدا وسريع وفي خطوة واحدة يرجي التكرم بتعريف نفسك إلينا بالدخول الي المنتدي
إذا كنت عضوا او التسجيل إن لم تكن عضو، وترغب في الإنضمام إلى أسرة منتديات نبع القيقبة
وتذكر دائما أن باب الإشراف مفتوح لكل من يريد
شكرا
إدارة المنتدي

منتديات نبع القيقبة


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لعَمْرُكَ، ما الدّنيا بدارِ بَقَاءِ؛

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المديرة العامة
الإدارة
الإدارة
avatar


انثى
المساهمات : 771
تاريخ التسجيل : 08/09/2008

مُساهمةموضوع: لعَمْرُكَ، ما الدّنيا بدارِ بَقَاءِ؛   الجمعة 24 يوليو 2009, 11:18 am

لعَمْرُكَ، ما الدّنيا بدارِ بَقَاءِ؛
كَفَاكَ بدارِ المَوْتِ دارَ فَنَاءِ
**
فلا تَعشَقِ الدّنْيا، أُخيَّ، فإنّما
يُرَى عاشِقُ الدُّنيَا بجُهْدِ بَلاَءِ
**
حَلاَوَتُهَا ممزَوجَة ٌ بمرارة
ٍ ورَاحتُهَا ممزوجَة ٌ بِعَناءِ
**
فَلا تَمشِ يَوْماً في ثِيابِ مَخيلَة
ٍ فإنَّكَ من طينٍ خلقتَ ومَاءِ
**
لَقَلّ امرُؤٌ تَلقاهُ لله شاكِراً؛
وقلَّ امرؤٌ يرضَى لهُ بقضَاءِ
**
وللّهِ نَعْمَاءٌ عَلَينا عَظيمَة ٌ،
وللهِ إحسانٌ وفضلُ عطاءِ
**
ومَا الدهرُ يوماً واحداً في اختِلاَفِه
ومَا كُلُّ أيامِ الفتى بسَوَاءِ
**
ومَا هُوَ إلاَّ يومُ بؤسٍ وشدة
ٍ ويومُ سُرورٍ مرَّة ً ورخاءِ
**
وما كلّ ما لم أرْجُ أُحرَمُ نَفْعَهُ؛
وما كلّ ما أرْجوهُ أهلُ رَجاءِ
**
أيَا عجبَا للدهرِ لاَ بَلْ لريبِهِ
يخرِّمُ رَيْبُ الدَّهْرِ كُلَّ إخَاءِ
**
وشَتّتَ رَيبُ الدّهرِ كلَّ جَماعَة
وكَدّرَ رَيبُ الدّهرِ كُلَّ صَفَاءِ
**
إذا ما خَليلي حَلّ في بَرْزَخِ البِلى
، فَحَسْبِي بهِ نأْياً وبُعْدَ لِقَاءِ
**
أزُورُ قبورَ المترفينَ فَلا أرَى
بَهاءً، وكانوا، قَبلُ،أهل بهاءِ
**
وكلُّ زَمانٍ واصِلٌ بصَريمَة ٍ،
وكلُّ زَمانٍ مُلطَفٌ بجَفَاءِ
**
يعِزُّ دفاعُ الموتِ عن كُلِّ حيلة
ٍ ويَعْيَا بداءِ المَوْتِ كلُّ دَواءِ
**
ونفسُ الفَتَى مسرورَة ٌ بنمائِهَا
وللنقْصِ تنْمُو كُلُّ ذاتِ نمَاء
**
وكم من مُفدًّى ماتَ لم يَرَ أهْلَهُ
حَبَوْهُ، ولا جادُوا لهُ بفِداءِ
**
أمامَكَ، يا نَوْمانُ، دارُ سَعادَة ٍ
يَدومُ البَقَا فيها، ودارُ شَقاءِ
**
خُلقتَ لإحدى الغايَتينِ، فلا تنمْ،
وكُنْ بينَ خوفٍ منهُمَا ورَجَاءُ
**
وفي النّاسِ شرٌّ لوْ بَدا ما تَعاشَرُوا
ولكِنْ كَسَاهُ اللهُ ثوبَ غِطَاءِ

_________________

 



 







اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

لن اسقط من عيون الناس لأبرهن جاذبيتي..فلست تفاحة نيوتن
التي تهاوت من الاعلى.. لتمنح غيرها شرف الاكتشااف



 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لعَمْرُكَ، ما الدّنيا بدارِ بَقَاءِ؛
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نبع القيقبة :: منتديات الثقافة والأدب :: خيمة الأدب والشعر-
انتقل الى: